Menu
Al-adala
Al-adala

بسم الله الرحمن الرحيم
وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى
صدق الله العلي العظيم

عبود العيساوي: مسؤولو الانبار في خارج المحافظة فقدوا شرعيتهم وعلى الحكومة تسليح العشائر

اخبار و تقارير - بغداد / متابعة العدالة - 1:58 - 21/05/2015 - عدد القراء : 443

عدّ رئيس لجنة العشائر النيابية عبود العيساوي خروج مسؤولي الانبار من المحافظة وعدم المشاركة ميدانيا في محاربة الارهاب بانهم “فقدوا شرعيتهم وتمثيلهم للمحافظة”. وقال العيساوي لوكالة كل العراق [أين] “هناك كثير من العشائر في الانبار مازالت تمسك مناطقها وقدمت العديد من الشهداء والجرحى، وهي بحاجة للسلاح والدعم من قبل الحكومة الاتحادية، واعتقد ان من يتحدث وهو خارج المعركة فاقد للشرعية والمشروعية في حديثه أو تمثيله لتلك المناطق”. وأضاف “نعرف ان كثيرا من المناطق ما زالت تقاتل فيها العشائر وان تحرير الانبار لابد من الاعتماد عليها باعتبار أبناء هذه العشائر هم أدرى بتضاريس مناطقهم وبسكانها، وبالتالي فان مسؤوليتهم اليوم كبرى وتاريخية في عملية التحرير”. وأشار العيساوي الى “اجتماع رئيس الوزراء حيدر العبادي مؤخرا مع مشايخ عشائر الانبار في المناطق المقاتلة والصامدة واكدوا خلاله على ضرورة مشاركة الحشد وتسليحهم، اما التصريحات المختلفة فهي بعيدة عن أرض الواقع”. وبين النائب عن التحالف الوطني ان “صلب المسؤولية الوطنية اليوم سواء أكان برلمانيا او مسؤولا في الدولة او مواطنا ان يقاتل ويرفع سلاحه ويساند القوات المسلحة والحشد الشعبي والعشائر، وهو واجب وطني وشرعي في حماية البلد، اما الجالسون خارج البلد او في بغداد وغيرها خارج الانبار فقد فقدوا المشروعية ولايمثلون الا انفسهم”. ولفت الى ان “حديث هؤلاء وهم في جو آمن مع ما تشهده مناطقهم من اضطراب امني يعني انهم اسقطوا المشروعية منهم مهما كانت صفتهم وهذا هو المنطق، فكيف يقول انه يمثل الانبار وهي بيد الارهابيين”؟! وتجري استعدادت كبيرة من الحكومة بمشاركة الحشد الشعبي وابناء العشائر لتحرير مدينة الرمادي فيما وافق مجلس الوزراء أمس الاول  على فتح باب التطوع لإضافة قوات جديدة في الجيش وإنهاء عقود المتسربين.

blog comments powered by Disqus

مقالات مشابهة

العدالة PDF

Capture

الطقس في بغداد

بغداد
29°
43°
الإثنين
43°
الثلاثاء

استبيان

الافتتاحية