Menu
Al-adala
Al-adala

بسم الله الرحمن الرحيم
وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى
صدق الله العلي العظيم

اختتام فعاليات مهرجان بغداد السينمائي الدولي في دورته السابعة

اختتام فعاليات مهرجان بغداد السينمائي الدولي في دورته السابعة
استراحة و فنون - 2:57 - 08/10/2015 - عدد القراء : 1260

اختتمت، موخرا، فعاليات مهرجان بغداد السينمائي الدولي في دورته السابعة، والذي نظمته المؤسسة العراقية لتنمية السينما والثقافة بالتعاون مع دائرة السينما والمسرح، في المسرح الوطني وسط العاصمة بغداد.إلى ذلك، أكدّ رئيس المهرجان الدكتور طاهر علوان في كلمته التي ألقاها في الحفل الختامي، إنّ هذا المهرجان يمثّل إضافة نوعية لدورات المهرجان السابقة ولبنة أخرى في مساره، وأثبت مسؤولية في الدورات المقبلة من ناحية التنظيم والمشاركات واستقبال الضيوف.وأضاف علوان بالقول:”شهد المهرجان عروضاً حافلة  لأفلام من جميع القارات، وهي محط تقدير لجميع السينمائيين”.وثمن رئيس المهرجان دور كلّ من أسهم في إنجاح هذه الدورة وبالخصوص دائرة السينما والمسرح التي مثلت المؤسسة الرسمية في وزارة الثقافة، فضلاً عن دور شبكة الإعلام العراقي، ناقلاً تحيات ومباركة بعض البعثات الدبلوماسية ومنها: رسالة من السفارة  الفرنسية، ومن المملكة الهولندية، ومن الجمهورية الإسلامية الإيرانية، والملحقيات في السفارات ومنها: ملحقية جمهورية الفلبين.وأعلنت اللجنة المنظمة للمهرجان عن نتائج  الأفلام الفائزة، ففي حقل الروائي الطويل حصل فيلم “العشاق يموتون واقفين” للمخرج العراقي شهرام مصلخي على جائزة لجنة التحكيم، فيما حصل على الجائزة الثانية فيلم “وحيداً في الخارج” للمخرج البلجيكي جوزيف جوان، أما الجائزة الأولى فكانت من نصيب فيلم “هروب” للمخرج الاسباني مرسيدس غاسبار، أما الجائزة الكبرى للمهرجان فكانت من نصيب فيلم ” القربان” للمخرج الإيراني أحمد رضا درويش والذي عُدّ عملاً متكاملاً من جميع النواحي الفنية.بدوره ألقى مخرج فيلم القربان كلمة أشاد فيها بجهود المهرجان، وأهدى الجائزة التي حصل عليها إلى كلّ الضحايا الذين سقطوا في حادثة الحج، منى الأليمة، بهدف نشر صوت وثقافة المحبة والصداقة والوئام.وقدّم رئيس المهرجان جائزتين أحدهما إلى ممثل وزارة الثقافة لجمهورية إيران حبيب البيكي، والأخرى إلى ممثل الملحقية الثقافية  الإيرانية شاه بيك حسين.أما في مجال الأفلام القصيرة فقد حصل على جائزة لجنة التحكيم مناصفة  فلميّ “أبيض واسود” للمخرج اليوناني سقراطوس، فيلم “تشويش” للمخرج الهولندي سويبرد ديبوند، وكانت الجائزة الأولى من نصيب فيلم “السمكة وأنا” للمخرج الإيراني باباك حبيفر، ونال الجائزة الثانية فيلم “يوم عادي” للمخرج الكوري دونكووغ كيم.في مجال الفيلم الوثائقي حصل  فيلم “بدو الماء” للمخرج التركي يافور بولوكوشو على جائزة لجنة التحكيم ، فيما حصل على الجائزة الثانية فيلم “أم أميرة” للمخرج المصري ناجي إسماعيل، وحصل على الجائزة الأولى فيلم “على ضفاف شواطى دجلة” للمخرج الاسترالي مارشان ايمرمان.وضمن مسابقة المخرجات العربيات حصلت المخرجة العراقية مروة باسم على الجائزة الاولى عن فيلمها “إبادة”، وحصلت المخرجة السورية كوثر معراوي على الجائزة الثانية بفيلمها “ضجيج الذاكرة”، فيما كانت الجائزة الثالثة مناصفة من نصيب المخرجتين مروى تمام من مصر عن فيلمها “النوار”، وللمخرجة الجزائرية الفرنسية نسيمة غوسيوم عن فيلمها “نساء”.وضمن المسابقة الرسمية لصورة إنسان حصل فيلم “الرسم في الأعالي” للمخرج الفنزولي كارلوس اليخاندروا على الجائزة الثالثة، فيما حصل على الجائزة الثانية فيلم “سلام” للمخرج الهولندي يوهلن تيمرز.أما في مسابقة آفاق جديدة وهي خاصة بالفيلم العراقي والتي اشترك فيها أربعون فيلماً عراقياً وعرضت منها أربع عشرة فيلماً، وتنافست على الجوائز الثلاثة الأولى  للمهرجان، فكانت جائزة لجنة التحكيم من نصيب  المخرج احمد شوقي عن فيلمه “حرب أخرى”، والأولى كانت من نصيب أيمن الشطري عن فيلمه “ليلة دافئة”، فيما كانت الجائزة الثانية مناصفة من نصيب المخرجين علي عزيز عن فيلمه “لنك”، وللمخرج أحمد جبار الكردي عن فليمه “بكم ننتصر” وقدمها له معاون مدير عام دائرة السينما والمسرح إسماعيل الجبوري.وفي الختام أهدى رئيس المهرجان درعين أحدهما  إلى معاون مدير عام دائرة السينما والمسرح إسماعيل الجبوري، والآخر درع التميز الإعلامي إلى شبكة الإعلام العراقي متمثلة بمحمد الشبوط. وعلى هامش الفعالية قال إسماعيل الجبوري:”إنّ مهرجان بغداد ضم عدداً كبيراً من الأفلام السينمائية من كافة قارات العالم، وأكثر من 100 فيلم اشتركت في المسابقة الرسمية للمهرجان وكانت حصة من الجوائز لشبابنا المبدع السينمائي العراقي حازوا على 6 جوائز لأفلامهم الروائية القصيرة التي اشتركت في المسابقة الرسمية للمهرجان”.وأوضح الجبوري إن هذا المهرجان لم ينجح لولا دعم الوزارة وموافقة الوزير رواندزي على إقامة هذا المهرجان في داخل أروقة المسرح الوطني، لما له  من أثر كبير وحضاري وتاريخي في الذاكرة الجمعية للفنان العراقي بشكل عام والفنان السينمائي العراقي والعربي.نوه الجبوري إلى إنّ دائرة السينما والمسرح وبناءً على توجيهات الوزير وموافقته شرعت بعقد لقاءات دورية مع اللجنة التحضيرية للمهرجان المتمثلة بالدكتور طاهر علوان رئيس المهرجان والدكتور عمار العرادي مدير المهرجان فعقدت عدّة جلسات ولقاءات بشأن هذا المهرجان.

blog comments powered by Disqus

مقالات مشابهة

العدالة PDF

Capture

الطقس في بغداد

بغداد
20°
24°
الخميس
26°
الجمعة
ShorjaShop

استبيان

ما رايكم في الموقع الجديد؟

الافتتاحية