Menu
Al-adala
Al-adala

بسم الله الرحمن الرحيم
وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى
صدق الله العلي العظيم

الشوكولاتة بين الخرافات والحقائق

الشوكولاتة بين الخرافات والحقائق
طب وعلوم - 0:10 - 31/08/2015 - عدد القراء : 525

ربما تكون الشوكولاتة من ضمن الأطعمة المحببة لدى الجميع، لكن دائمًا ما يتم تحذيرنا من تناولها ووصفها على أنها مليئة بالدهون وقد تسبب وجع الأسنان والصداع، ناهيك عن الأرق.
لكن حان الوقت لمعرفة حقيقة هذه الخرافات، والحصول على الوقائع الحقيقية التي ربما تكون مفاجئة للجميع.
الشوكولاتة تجعلك مستيقظاً
يظن الكثير من الناس أن الشوكولاتة تحتوي على كميات من الكافيين تجعلك مستيقظاً طوال الليل، لكن هذا غير صحيح فالكمية الفعلية من مادة الكافيين الموجودة في لوح شوكولاتة، هي نفسها تقريبًا الموجودة في فنجان من القهوة منزوعة الكافيين. حبوب الكاكاو تحتوي على حوالي 0.5% من الكافيين بينما حبوب البن تحتوي على 1.2%.
تزيد من نشاط الأطفال
يعتقد العديد من الآباء أن تناول الحلويات والشوكولاتة يزيد من نشاط أطفالهم بشكل مفرط، لكن في الواقع هذا الأمر غير صحيح فلا يوجد دليل قاطع على أن الحلويات تزيد من النشاط.
تصيب بالسكتة الدماغية
أثبتت دراسة حديثة أن تناول كميات معتدلة من الشوكولاتة الداكنة – تحتوي على 74% من الكاكاو- يمكنها أن تقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة 22%، والأشخاص الذين أصيبوا بالسكتة الدماغية -ليس بسبب الشوكولاتة!- كان من الممكن أن يكونوا أقل عرضة للوفاة بنسبة 45%، إذا كانوا قد تناولوا كميات معتدلة من الشوكولاتة على أساس منتظم.
تسبب حب الشباب
عادة ما تقال هذه الخرافة للمراهقين، لكن لا يوجد دليل علمي على أنها صحيحة. حب الشباب هو مرض جلدي ناتج عن تغييرات في المسامات الجلدية والغدد الدهنية. وقد أجريت 21 دراسة للتأكد من هذه النظرية، لكن لم يكن هناك أي دليل على أن الشوكولاتة تسبب حب الشباب.
تسبب التسوس
يقول الجميع إن الشوكولاتة لديها نسبة عالية من السكر مما يسبب تسوس الأسنان، على الرغم من أنه يمكنهم تناول الشوكولاتة الداكنة بدلاً من شوكولاتة الحليب. والشيء المهم حول الشوكولاتة أنها تذوب بسرعة في الفم، بحيث لا تترك فرصة للبكتيريا أن تتشكل وتسبب التسوس. في الواقع يعمل الكاكاو كحاجز يمنع البكتيريا من الوصول إلى الأسنان. إضافة إلى أن الشوكولاتة تحتوي على الفلورايد، وهو عنصر مهم في حماية الأسنان.
الشوكولاتة لن تؤثر على مزاجك
المزاج الجيد يعتمد على مادة السيروتونين الكيميائية، وهي تعمل كناقل عصبي للمساعدة في تعزيــــــز المزاج وتـــــجنب التقلبات المزاجية. وفي الواقع تحتوي الشـــوكولاتة على التــــربتوفان الــــذي يعمـــــل على تحفيز إنتاج السيروتونين، وبالــــتالي فإنها تحـــــسن من مزاجـــــك إلى الأفضل.
ستجعلك بدينًا
نعم، هذا صحيح. إذا كنت تأكل الشوكولاتة بكميات كبيرة جدًا ! لكن عند الاعتدال في تناول الشوكولاتة يمكنك الاستفادة منها بعدة طرق، على سبيل المثال، هل تعلم أن الشوكولاتة تحتوي على نفس كمية البروتين الموجودةفي كوب من البروكلي، كما يمكنها أن تعطيك الألياف وبعض الدهون الصحية.«تحتوي الـــــشوكولاتة أيــــضاً على مادة «البوليفينول» بجانب التربتوفان التي تعــــــمل على تحــــــسين المزاج، وتـــــحتوي على «يبيكــــاتشيــــن» الذي يعزز عملية الأيض، ويساعد على حرق السعرات الحرارية».
سيئة للكوليسترول
هذا غير صحيح على الإطلاق. بعض الأحماض الدهنية تكون جيدة بالنسبة لك والبعض الآخر لا. لذلك دعونا نلقي نظرة على الدهون الموجودة في الشوكولاتة. أولاً حمض الأوليك وهو موجود في زيت الزيتون، ويعمل على تحسين صحة القلب. ثانياً، حمض البالتميك -بنسبة 33%- وهو في الواقع يمكن أن يزيد من نسبة الكوليسترول. لكن الخبر السار أنه على الرغم من وجود الأحماض الدهنية في الشوكولاتة، إلا أنها لا تؤثر على الكوليسترول الضار أو الجيد. لذلك تناول الشوكولاتة بكميات معتدلة لن يؤثر على الكوليسترول.
قد تصيبك بسكتة قلبية
بعد النظر إلى 136 دراسة حول الشوكولاتة وآثارها على صحة القلب والأوعية الدموية، وجد العلماء أن النتائج تشير إلى وجود انخفاض بنسبة خطر الإصابة بأمراض القلب عند احتواء نظامك الغذائي على الشوكولاتة – مرة أخرى، بكميات معتدلة-. ووجد الباحثون أنها تستطيع خفض ضغط الدم، كما أنها مضادة للالتهابات مما يفيد صحة القلب.
يمكن أن تصبح إدمانًا
الكثير من الناس مقتنعون بأن الشوكولاتة قد تصبح إدمانا، وهذا في الواقع صحيح إذا كنت تتناول العديد من ألواح الشوكولاتة في اليوم. فهي تحتوي على عناصر مسببة للإدمان، مثل الثيوبرومين، لكنها تتواجد بكميات صغيرة جداً.

blog comments powered by Disqus

مقالات مشابهة

العدالة PDF

Capture

الطقس في بغداد

بغداد
11°
18°
الخميس
16°
الجمعة
ShorjaShop

استبيان

ما رايكم في الموقع الجديد؟

الافتتاحية