Menu
Al-adala
Al-adala

بسم الله الرحمن الرحيم
وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى
صدق الله العلي العظيم

نقص الفيتامين b12 يسبب الأنيميا الخبيثة

نقص الفيتامين b12 يسبب الأنيميا الخبيثة
طب وعلوم - 0:22 - 26/05/2016 - عدد القراء : 1024

أحد الفيتامينات المهمة للجسم، لتكوين خلايا الدم الحمراء، وصحة الأنسجة العصبية، ولوظائف أخرى بالجسم كامتصاص حمض الفوليك الذي يسهل تحرير الطاقة، ويؤدي نقصه إلى الإصابة بالأنيميا، وفي الحالات الشديدة تلف الأعصاب والدماغ، ويعاني نقصه، والذي يكون تدريجياً، مختلف الفئات العمرية، ومن بينهم النباتيون الذين لا يدرجون البيض ضمن نظامهم الغذائي.يشعر المريض الذي يعاني نقصاً في ذلك الفيتامين بالصداع، والطفح الجلدي، أو التورم، وفي بعض الأحيان يتسبب في الإصابة بحالة تعرف بـ«الأنيميا الخبيثة»، حيث يكون هنالك قصور بإنتاج «العامل الجوهري» داخل المعدة، وهو عامل مهم في عملية امتصاص الجسم للفيتامين B12 وبالتالي فإن المريض يكون بحاجة إلى تعويض الفيتامين عن طريق الحقن، فيمر عبر الدورة الدموية إلى المعدة، لأن وجود الفيتامين بمعدلات كافية يعتبر ركناً مهماً في عملية انقسام الخلايا، حيث إن الجسم يقوم بإنتاج الملايين من خلايا الدم الحمراء كل دقيقة، وهي عملية تتأثر عند نقص الفيتامين، وتتراجع معدلات خلايا الدم الحمراء بالجسم والذي يؤدي بدوره إلى الأنيميا، والتي من أعراضها الإرهاق، وتسارع التنفس، والخفقان؛ وفي بعض الحالات تقرح الفم وخسارة الوزن، والإسهال المتقطع، والتقاط العدوى، وعندما لا يتم علاج الحالة فإن المريض يشعر بخدر أصابع اليدين والرجلين، وضعف العضلات، والمشي غير المتزن، وآلام عضلة الساقين، بالإضافة إلى بعض الحالات المزاجية كالضيق.يحتاج الشخص، بناءً على إرشادات المعهد الوطني للصحة في بريطانيا، إلى الكمية التالية من فيتامين B12:
المرحلة العمرية الكمية الموصى بها يومياً (بالميكروجرام)
0-6 أشهر 0.4
7-12 شهراً 0.5
1-3 أعوام 0.9
4-8 أعوام 1.2
9-13 عاماً 1.8
14 اماً فما فوق 2.4
تحتاج المرأة الحامل إلى 2.6 ميكروجرام، وتحتاج المرضع إلى 2.8 ميكروجرام.وجدت دراسة نشرت نتائجها عام 2012 بمجلة «علم الأعصاب»، أن كبار السن ممن يعانون نقصاً في ذلك الفيتامين لديهم ضمور بالدماغ وتدنٍّ بالادراك، واتضح ذلك عندما قام الباحثون بجمع عينات الدم من 121 مسناً في عمر 65 عاماً، لفحص معدلات فيتامين B12 وعمليات الأيض المتعلقة به، مع تقييم الذاكرة والمهارات الإدراكية لديهم، ووجد أن من لديهم نقص الفيتامين حصلوا على أقل نقاط عند تقييم الإدراك، كما كان لديهم حجم أصغر بالدماغ.
أسباب نقص الفيتامين
– الأنيميا الخبيثة المناعية: تحدث عندما يقوم جهاز المناعة بالجسم بمهاجمة عناصر الدم كجسم غريب كما لو كانت بكتيريا أو فيروسات، ويُنتج جهاز المناعة أجساماً مضادة تهاجم بطانة الأمعاء وتتلف الخلايا المنتجة للعامل الجوهري، وهي مادة يفرزها الغشاء المخاطي الهضمي ومهمة في عملية امتصاص الفيتامين B12 داخل الأمعاء.
– مشكلات القولون: يتعرض من يعانون «مرض كرون» أو من خضعوا لجراحة قصر معها طول القولون، إلى قصور بامتصاص الفيتامين داخل الدم.
– النظام الغذائي النباتي: اذا لم يعوض الشخص النباتي المعتمد على النظام الغذائي النباتي ذلك الفيتامين، فإنه يتعرض إلى نقصه أو عوزه، وذكرت دراسة من اليابان وإيطاليا أن النباتيين أكثر عرضة لنقص الفيتامين، لأن جسم الإنسان لا يستفيد منه عندما يكون مصدره نباتياً.يتم تشخيص نقص فيتامين B12 عن طريق الدم وبعض الطرق الأخرى، ولكن طوَّر باحثون من جامعة فلوريدا في جينسفيل، فحصاً غير غازي، عن طريق التنفس للكشف عن معدلات الفيتامين.

blog comments powered by Disqus

مقالات مشابهة

العدالة PDF

Capture

الطقس في بغداد

بغداد
17°
26°
الثلاثاء
28°
الأربعاء
ShorjaShop

استبيان

ما رايكم في الموقع الجديد؟

الافتتاحية