Menu
Al-adala
Al-adala

بسم الله الرحمن الرحيم
وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى
صدق الله العلي العظيم

تركيا تعتقل عددًا من المشتبه في انتمائهم إلى داعش

عربية ودولية - اسطنبول / وكالة الأنباء القطرية - 1:39 - 13/08/2015 - عدد القراء : 345

اعتقلت السلطات التركية امس الاربعاء 12 شخصا على الاقل يشتبه في انتمائهم الى تنظيم داعش وسط تزايد القلق حيال الوضع الامني في تركيا في ظل تصاعد وتيرة العنف. واعتقلت الشرطة المشتبه بهم في عمليات دهم منسقة في العاصمة انقرة واسطنبول ومحافظة هاتاي القريبة من الحدود السورية، ومحافظة قرق قلعة في وسط تركيا، بحسب وكالة الاناضول الرسمية. واضافت الوكالة ان الشرطة ما تزال تبحث عن اربعة مشتبه بهم آخرين. وكانت السلطات التركية اعلنت الثلاثاء اعتقال 23 اجنبيا، بينهم نساء واطفال، كانوا يحاولون العبور الى سوريا من بلدة كيليس الحدودية في جنوب شرق تركيا للانضمام الى تنظيم داعش. وافادت الاناضول ان المشتبه بهم هم من الصين واندونيسيا وروسيا واوكرانيا. وبدأت انقرة في 24 تموز”حربا على الارهاب” مستهدفة في شكل متزامن حزب العمال الكردستاني وارهابيي “داعش” في سوريا. واكد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الثلاثاء الماضي ان “عمليات فعالة” نفذت ضد داعش، رغم ان الحملة التركية تركزت اساسا حتى الآن ضد حزب العمال الكردستاني. وتعهدت انقرة، التي طالما واجهت انتقادات لفشلها في وقف تدفق الارهابيين عبر حدودها مع سوريا، ان تبدأ في الايام المقبلة غاراتها ضد الارهابيين في سوريا الى جانب القوات الاميركية التي بدأت بالوصول الى قاعدة انجرليك الجوية في جنوب تركيا. واعتقلت السلطات التركية اكثر من 1300 شخص منذ نهاية الشهر الماضي اثر مداهمات امنية في مختلف انحاء البلاد استهدفت عناصر يشتبه بانتمائهم الى “العمال الكردستاني” و”التحرر الشعبي الثوري” الماركسي وتنظيم داعش المتطرف. لكن الغالبية العظمى من المعتقلين هم من حزب العمال الكردستاني. وكان رئيس الوزراء التركي، أحمد داود أوغلو، اكد أن بلاده لن تقف مكتوفة الأيدي تجاه تهديد أمنها القومي ومصالحها. وقال “إن تركيا تحملت ضريبة الجماعات الإرهابية والنظام السوري عندما استقبلت مليوني لاجئ، وقدمت إليهم الأمان، ولا شك أن موقفنا واضح من كل الجماعات الإرهابية”. وأضاف أوغلو، في تصريحات بثتها وكالة أنباء الأناضول اليوم، “مزاعم دعم تركيا لجماعات إرهابية لا أصل لها.. فبلادنا لم تدعم داعش، أو أي جماعة تابعة لها على الإطلاق”. وقال رئيس الوزراء التركي “لا توجد في الوقت الحالي أية دولة ترغب في إرسال جنود لها إلى سوريا.. ولهذا السبب يجب علينا دعم ومساندة القوى المعتدلة فيها (سوريا)”.. داعيًا في الوقت نفسه المجتمع الدولي إلى المزيد من الجهد لحل الأزمة المستمرة هناك منذ أربعة أعوام”. ولفت أوغلو إلى معاناة الشعب السوري.. مذكرًا بسقوط قرابة 300 ألف قتيل منذ اندلاع الأحداث في سوريا. وقال إننا نطلق على هذه المنطقة اسم (منطقة آمنة)، أي إنها تحمي المدنيين من داعش”. وتستضيف تركيا أكبر عدد من اللاجئين السوريين، حيث يصل عددهم، بحسب أرقام منظمة الأمم المتحدة، إلى 1.8 مليون لاجئ. وبشأن انتخابات حزيران الماضي وتراجع عدد مقاعد حزب “العدالة والتنمية” في البرلمان، قال أوغلو “الانتخابات كانت ناجحة بكل المقاييس، ونسبة المشاركة بلغت 85 بالمائة، ورغم تراجع الدعم الممنوح لحزب العدالة والتنمية، إلا أننا نعد أكبر حزب في البلاد بعد حصولنا على 41 بالمائة من الأصوات، في حين أن أقرب حزب لنا حصل على 25 بالمائة، أي هناك فارق بيننا بـ 16 نقطة”.

blog comments powered by Disqus

مقالات مشابهة

العدالة PDF

Capture

الطقس في بغداد

بغداد
14°
18°
الخميس
16°
الجمعة
ShorjaShop

استبيان

ما رايكم في الموقع الجديد؟

الافتتاحية