Menu
Al-adala
Al-adala

بسم الله الرحمن الرحيم
وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى
صدق الله العلي العظيم

أصداء..الافق القريب

مقالات ودراسات - د. علي خليف - 1:21 - 25/05/2016 - عدد القراء : 1607

عند بدء معارك تحرير مدينة الفلوجة برهن الشعب مرة اخرى على ذلك التلاحم القوي بينه وبين القوات الامنية التي تسير بثبات لتحرير الارض من دنس عصابات داعش الارهابية ،فقد امتزجت مظاهر الفرح والدعم مع المواقف السياسية الداعمة لتؤكد الوحدة الوطنية والدعم الوطني منقطع النظير لعمليات التحرير، فوقف الجميع خلف القوات الامنية داعمين ومساندين في مقطع مفصلي من تاريخ العراق المعاصر ومن تاريخ عمليته السياسية ،عندما راهن الاعداء على قطع عرى التلاحم والنسيج الوطني ،ولكن اثبت العراقيون انهم الطود الشامخ الذي لا يمكن لاهتزازات رنينية ان تحركه او تضعف شموخه ،ان معركة تحرير الفلوجة لا يمكن النظر اليها من منظار المعارك التقليدية التي تستند الى رؤية ميدانية تنتهي بانتهاء التحرير ،بل لها الاهمية الستراتيجية من حيث ان الارهاب اتخذها معقلاً ومركزاً لعملياته الارهابية ،ومنها كانت تنطلق المفخخات والاحزمة الناسفة لضرب باقي المناطق ومنها كان الارهاب يخطط لجرائمه بعد ان اختطف المدينة من اهلها الاصلاء وجعلهم اسرى لديه، ولكنهم قاوموا ورفضوا وجوده وصبروا وتصبروا حتى حانت ساعة الحرير التي لاقت ترحيباً كبيراً من اهلها ،لانها ساعة الخلاص من عصابات داعش الارهابية ،فاذا كانت محاور القتال تشير الى ان العدو اصبح محاصراً وتم قطع الامدادات عنه في المناطق التي يتواجد فيها ،فان الارهاب يدرك جيداً ان خسارة ابرز معاقله معناه طرده نهائياً من البلاد، ولن تنفعه المساحات الصغيرة التي يحتلها، لذلك لابد من تأمين النصر تأميناً كبيراً والعمل ضمن سياقات ميدانية تحرر الارض وتمسكها وتؤمن ديمومة الحياة فيها وتضع السبل والخطط والاجراءات التي لن تسمح بعودة الارهاب اليها مجدداً ،ان المسؤولية الكبرى تقع على عاتق القوات الامنية في تأمين المناطق وحمايتها وتقع على عاتق القوى السياسية مسؤولية تأمين البيئة والمناخ السياسي المستقر لكي تستطيع القوات الامنية السير بثبات وبعنفوان نحو تحقيق النصر المؤزر على الاعداء، كما ان على الجماهير ان تزيد من زخم المعركة من خلال الدعم والمساندة فالنصر قادم وان يوم الخلاص التام من الارهاب يلوح بالافق القريب.

blog comments powered by Disqus

مقالات مشابهة

العدالة PDF

Capture

الطقس في بغداد

بغداد
24°
32°
الإثنين
32°
الثلاثاء

استبيان

الافتتاحية