Menu
Al-adala
Al-adala

بسم الله الرحمن الرحيم
وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى
صدق الله العلي العظيم

أصداء..تطوير الواقع التربوي ام اضعافه؟

مقالات ودراسات - د. علي خليف - 2:07 - 10/08/2016 - عدد القراء : 1774

تطوير اي قطاع لايعني تسطير افكار لمجرد طرحها ، بل لابد ان يكون ذلك مبنيا على اسس علمية تأخذ بنظر الاعتبار طبيعة المجتمع وطبيعة القطاع الذي يراد تطويره ، ولعل من ابرز القطاعات واخطرها هي قطاع التربية والتعليم ، لان بناء المجتمع يعتمد عليه ، فاذا اصابه الضعف والوهن اصاب المجتمع الضعف وتحطمت قيمه ومستقبله ، وتم خلال هذه الايام طرح بعض المشاريع لتغيير اسس ومرتكزات النظام التربوي من حيث اعادة ترتيب السنوات الدراسية للمراحل المختلفة ، فتكون للابتدائية اربع سنوات وللمتوسطة مثلها وللاعدادية مثلها ،بدلا من ست سنوات للابتدائية وثلاث للمتوسطة ومثلها للاعدادية ،والغاء الوزاري للابتدائية والابقاء عليه للمراحل الاخرى ، وبغض النظر عن الحجج التي ساقها اصحاب هذا المشروع (وهي غير مقنعة ) فان من اطلقه لايعرف طبيعة المجتمع ، ولايعرف التدرج الدراسي والاسباب التي جعلت المرحلة الابتدائية ست سنوات ، فهل الغاية من التعليم هو تعليم الاجيال وتربيتها ومنحها نظاما تعليما رصينا يبدأ من الجذر ام هو زيادة في تجهيل المجتمع ؟ ان البناء الصحيح يبدأ من الجذر ومن المرحلة الابتدائية التي لابد ان يأخذ الطالب فيها جرعات تعليمة اكثر حتى يشتد عوده  وبعد ذلك يخضع لامتحان شامل وعام لمعرفة مدى قدرته على دخول مرحلة المتوسطة ، وهو مايسمى (بأمتحان البكالوريا) ، واليوم الجميع يشكو من انخفاض المستوى التعليمي في المراحل كافة ، ولاسيما الابتدائية بوجود الست سنوات ،فمابالك اذا جعلت اربع سنوات ؟؟ وهذا دليل على ان الجذر هو المستهدف ، ولايراد له ان يكون اساسا قويا لاسيما في المناطق الفقيرة وهي الغالبية الساحقة والتي تكون المدرسة المكان الذي يغرف منه التلميذ المعرفة ، وقطعا ذلك يتطلب تغيير جميع المناهج الدراسية ، والتي تتطلب اموالا ضخمة مما يفتح الباب لحيتان الفساد لتدخل بقوة الى هذا الميدان ، ولعل من الحجج الغريبة لهذا الطرح انه ( سيعالج حالة الاكتظاظ في المدارس الابتدائية وانخفاض نسبة التركيز لدى الطلبة مع التخلص من المشاكل التي تعانيها المدارس في مجال زيادة نسبة رسوب الطلبة في الخامس والسادس الابتدائي بالاضافة الى القضاء على السلوكيات السلبية وحماية طلبة المراحل الاولية من تلك السلوكيات ) فهل معالجة كثرة الرسوب في (الخامس والسادس ) هو بالغاء هذه المراحل ؟؟ وهل الالغاء سيعالج الاكتظاظ او سيرحله للمتوسطة ،واي سلوكيات تلك التي يجب حماية الطالب منها ، وهل هذه السلوكيات غير موجودة في المراحل الاخرى ؟وذهب اصحاب المقترح الى ان ذلك  سيؤدي الى (الغاء الامتحانات العامة في الابتدائي وتعويضها بانماط اخرى بالاضافة الى القضاء على الفيض في ملاكات الدراسة الابتدائية)  فأي طرح هذا الذي يلغي طريقة رصينة باليات لم يفصح عنها ؟ وكيف سيعلج الفائض هل بتسريحهم او ماذا ؟ انه محاولة لارباك العملية التربوية في البلاد ،واشد مايستغرب منه المواطن ان كل الطروحات التي تم طرحها اضرت بالتربية والتعليم واشهرها مايسمى بالاحيائي والتطبيقي الذي يعد نكسة في الواقع التعليمي في البلاد ، لذلك يجب من الجميع تدارك مايمر به التعليم الاولي في البلاد ، فبدلا من البحث عن اليات واجراءات لتطوير التعليم وايجاد حل لنقص الدارس يلجأ البعض الى طرح افكار هدفها اضعاف التعليم وارباك مراحله حتى يقال ان العراق الجديد برجالاته قد دمروا التعليم ، وهذا مالايمكن القبول به ، ولعل هناك من يريد ان يعمل ولكن الافكار تخونه او الاستشارات لم تكن موفقة ، ولعل ماقاله السيد وزير الدفاع عن واقع التربية خلال جلسة الاستجواب حري بالمراجعة والوقوف عنده طويلا

blog comments powered by Disqus

مقالات مشابهة

العدالة PDF

Capture

الطقس في بغداد

بغداد
33°
38°
أحد
37°
الإثنين
ShorjaShop

استبيان

ما رايكم في الموقع الجديد؟

الافتتاحية