Menu
Al-adala
Al-adala

بسم الله الرحمن الرحيم
وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى
صدق الله العلي العظيم

اصداء..رؤية متوازية

مقالات ودراسات - د. علي خليف - 2:10 - 11/08/2015 - عدد القراء : 733

عندما اعطت المرجعية الدينية العليا توجيهاتها الى المسؤولين في الدولة وعلى رأسها رئيس الوزراء بضرورة اجراء الاصلاحات وتلبية مطالب المتظاهرين وبينت ان ( البلد يواجه مشاكل اقتصادية ومالية معقدة ونقصانا كبيرا في الخدمات العامة وعمق السبب وراء ذلك هو الفساد المالي والاداري الذي في مختلف دوائر الحكومة ومؤسساتها خلال السنوات الماضية ولاتزال يزداد يوما بعد يوم بالاضافة الى سوء التخطيط وعدم اعتماد استراتيجية صحيحة لحل المشاكل بل اتباع حلول انية ترقيعية يتم اعتمادها هنا او هناك عند تفاقم الازمات) وقد استجابت الحكومة وقامت باجراء سلسلة من الاصلاحات واعلان الحزمة الاولى منها ،فان المرجعية في الوقت نفسه شددت ونبهت ان(“بلدنا العراق يمر باوقات عصيبة مقابل ازمات متنوعة اثرت بصورة جدية على حياة المواطنين وكانت لها تداعيات كبيرة على معيشة الكثيرين منهم فمن جانب يواجه البلد الارهاب الداعشي الذي بسط سيطرته على اجزاء كبيرة من عدة محافظات وارتكب ولا يزال يرتكب من الجرائم ما يندى له جبين الانسانية وقد تسبب في نزوح مئات آلاف المواطنين عن مساكنهم ويعاني الكثير منهم من اوضاعا مأساوية لكن ابناء العراق الميامين في القوات المسلحة وتشكيلاتها المختلفة وكذلك المتطوعون الابطال وابناء العشائر الغيارى هبوا للدفاع عن الارض والعرض والمقدسات وقد حققوا انتصارات مهمة خلال الاشهر الماضية وقدموا التضحيات الجسام فداء للوطن العزيز ولا يزالون مستمرين في منازلتهم للاعداء بكل قوة وبسالة حماهم الله ونصرهم نصرا عزيزا”)
فالبلد يتعرض لخطر الارهاب وعلى الجميع توحيد الجهود لدفع الخطر والقضاء على العصابات الارهابية، فاعطت المرجعية رؤيتها المتوازنة والمتكاملة بان اجراء الاصلاحات والانشغال بها ،يجب ان لاينسي الجميع المعركة ضد الارهاب الذي يتحين الفرص للانقضاض على الشعب وعمليته السياسية ،بل يهدد وجوده ،فدعت القوى السياسية الى توحيد الجهود فقالت (المطلوب من القوى السياسية ان توحد مواقفها في هذه المعركة التاريخية التي هي معركة وجود للعراق ومستقبله والمطلوب من الحكومة ان تستثمر مختلف امكاناتها لاسناد ودعم المقاتلين فان لهم الاولوية القصوى في هذه الظروف كما ان شعبنا الكريم لم يبخل بشيء من مساندة ابناءه المقاتلين اذ لايزال اهل الخير والبر يقدمون دعمهم ما باستطاعتهم باشكال الدعم المختلفة وجزائهم الله خير جزاء)
ومن هنا لابد ان تسير عملية الاصلاح جنبا الى جنب مع عملية الدعم المتواصل للقوات الامنية وان يهتف الجميع مساندا لها ،لاعطاء دفعة قوية وزخما كبيرا للقوات الامنية

blog comments powered by Disqus

مقالات مشابهة

العدالة PDF

Capture

الطقس في بغداد

بغداد
14°
18°
الأربعاء
17°
الخميس

استبيان

الافتتاحية