Menu
Al-adala
Al-adala

بسم الله الرحمن الرحيم
وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى
صدق الله العلي العظيم

أصداء..نقلة تنفيذية

مقالات ودراسات - د علي خليف - 4:04 - 05/03/2024 - عدد القراء : 235

المنطلقات الاساسية لكل عمل تكون لها ابعاد انية ومستقبلية تستهدف تحقيق مصالح الناس ، وهناك دعوات او تأكيدات بان هناك منهجا لتطبيق الاصلاحات التي تنطلق من قراءة شاملة وواقعية ، مستمدة من واقع يتطلب عملا ليس باليسير من مؤسسات الدولة ، فقد تكون هناك نظرة من المتابع ان مايحدث ليس كبيرا او يتناسب مع الطموح او المأمول ولكن مايتم تقديمه من عمل على ارض الواقع يشكل منطلقا ايجابيا وفيه اضافة كبيرة في ميدان العمل مما يتطلب قراءة الواقع من حيث العمل المقدم والتحديات التي تواجهه.
ان كل خطوة عملية ذات بعد حقيقي تحمل دعمها معها سواء كان ذلك عن طريق الدعم الشعبي او البرلماني ، وكل ذلك يكون على وفق منهج يستند الى اسس قانونية ودستورية ،
فإذا كانت هناك ازمة فمن المفترض ان يتكاتف الجميع للتغلب عليها على وفق خيارات واولويات يجب تنفيذها في مسار عمل في بيئة ساندة وداعمة.
ان اشغال الرأي العام بأمور ذات بعد آني قد يحقق مكسبا انيا ولكنه في المستقبل سيفرض مسؤوليات كبيرة على من يجري وراء مثل هذه المكاسب ، والجهاز التنفيذي قد وضع في نظره وتفكيره جميع مطالب الناس واخضعها لخطط تنتقل من اطارها النظري الى اطار تنفيذي يراعي الاولويات ، وعلى الرغم من ان المشاريع التي يتم تنفيذها يمكن ان ينظر اليها المتابع انها لم تعالج مشاكل حقيقية يعاني منها المواطن فإن السير فيها وتنفيذها يمثل نقلة نوعية وتنفيذية نحو مستقبل عمراني واعد .
ومثل هذا النهج العملي يتطلب متابعة مستمرة وعدم القفز التنفيذي عبر ترك مشاريع مهمّة وادخال اخرى معها فتؤثر الهامشية على الجوهرية ، ويمكن فصل الاداء التنفيذي ووضعه في مساره الصحيح اذا رافق ذلك جدول زمني يحدد مراحل العمل مع متابعة مراحل التنفيذ ، كل ذلك سيعطي نتائج ايجابية
blog comments powered by Disqus

مقالات مشابهة

العدالة PDF

Capture

ملحق العدالة

Screenshot 2024-06-17 at 04.54.21

استبيان

الطقس في بغداد

بغداد
47°
47°
Fri
46°
Sat
الافتتاحية